مصرف الوكالة لليورانيوم الضعيف الإثراء

إنّ مصرف الوكالة لليورانيوم الضعيف الإثراء هو بمثابة ضمان لوجود آلية إمداد تستخدم كملاذ أخير، كما أنه سيكون بمثابة احتياطي مادي من اليورانيوم الضعيف الإثراء متاح للدول الأعضاء في الوكالة المؤهلة.

سيضُمّ مصرف الوكالة لليورانيوم الضعيف الإثراء الذي تملكه الوكالة وتتحكم فيه احتياطيا من اليورانيوم الضعيف الإثراء كما أنّه سيتصرّف كآلية إمداد تُستخدم كملاذ أخير بالنسبة إلى الدول الأعضاء في حال انقطاع إمداد محطة للقوى النووية باليورانيوم الضعيف الإثراء جراء ظروف استثنائية وعدم قدرة الدولة العضو على ضمان الإمداد باليورانيوم الضعيف الإثراء من الأسواق التجارية أو بأي وسيلة أخرى.

وسيكون في مصرف الوكالة لليورانيوم الضعيف الإثراء احتياطي مادي يصل إلى 90 طناً مترياً من اليورانيوم الضعيف الإثراء المناسب لصنع الوقود لمفاعل نمطي يعمل بالماء الخفيف، وهو نوع مفاعلات القوى النووية الأكثر استخداماً في جميع أنحاء العالم. ويمكن استخدام اليورانيوم الضعيف الإثراء لصنع كمية من الوقود تكفي لتزويد مدينة كبيرة بالكهرباء لمدة ثلاث سنوات.

ومن شأن ذلك أن يعطي الدول الأعضاء مزيداً من الثقة في قدرتها على الحصول على الوقود النووي بشكل مضمون ويمكن التنبؤ به في حال حدوث انقطاع فيما يتعلق بالترتيبات القائمة الخاصة بإمداد الوقود جراء ظروف استثنائية وعندما لا تكون ثمّة أي وسائل أخرى للحصول على اليورانيوم الضعيف الإثراء.

وسوف يكون موقع مصرف الوكالة لليورانيوم الضعيف الإثراء في محطة أولبا التعدينية في أوسكمان بكازاخستان. ومن المتوقع أن يستغرق هذا الأمر سنتين ابتداء من تاريخ التوقيع على الاتفاقات الخاصة بمصرف الوكالة لليورانيوم الضعيف الإثراء للاضطلاع بجميع الأعمال اللازمة لبدء تشغيله.

ويندرج هذا المصرف في إطار الجهود العالمية الرامية إلى ضمان إمداد البلدان بالوقود النووي في حال تعطل السوق الحرة أو غير ذلك من ترتيبات الإمداد باليورانيوم الضعيف الإثراء القائمة. وتشمل الآليات الأخرى المعمول بها لضمان الإمداد التي تم استحداثها بموافقة الوكالة احتياطيا ماديا مضمونا من اليورانيوم الضعيف الإثراء يحتفظ به الاتحاد الروسي في المركز الدولي لإثراء اليورانيوم في أنغارسك بالاتحاد الروسي وضمان إمداد من قبل المملكة المتحدة فيما يتعلّق بضمان الإمداد بخدمات الإثراء الخاصّة باليورانيوم الضعيف الإثراء. وتدير الولايات المتحدة الأمريكية أيضاً احتياطي يورانيوم ضعيف إثراء خاص بها.

ومن المبادئ الرئيسية الخاصة بمصرف الوكالة لليورانيوم الضعيف الإثراء، وهذا المبدئ هو بمثابة ضمان وجود آلية إمداد تستخدم كملاذ أخير، أنّه يجب للمصرف ألاّ يشوِّه السوق التجارية. ويتّسق توافر مصرف الوكالة لليورانيوم الضعيف الإثراء وتشغيله مع حقوق الدول الأعضاء في الوكالة في تطوير البحوث في مجال الطاقة النووية وإنتاجها واستخدامها في الأغراض السلمية. ويجب أن يكون لدى الدولة العضو التي تحتاج إلى شراء اليورانيوم الضعيف الإثراء من مصرف الوكالة لليورانيوم الضعيف الإثراء اتفاق ضمانات شاملة مع الوكالة ساري المفعول وألاَّ تكون هنالك في هذه الدولة العضو أي مسائل متعلّقة بتنفيذ الضمانات قيد النظر من جانب مجلس محافظي الوكالة.

للتواصل معنا

الرسالة الإخبارية