النظام الدولي للمعلومات النووية (نظام إينيس)

يستضيف النظام الدولي للمعلومات النووية (نظام إينيس) واحدة من أكبر مجموعات المعلومات المنشورة في العالم عن الاستخدامات السلمية للعلوم والتكنولوجيا النووية. ويُعدّ نظام إينيس مورداً فريداً وقيماً للمعلومات، حيث أنّه يتيح تغطية شاملة للأدبيات النووية.

يتضمّن مستودع نظام إينيس مراجع ببليوغرافية ووثائق كاملة النص من الأدبيات التقليدية وغير التقليدية، بما في ذلك الوثائق الخاصة بالتقارير العلمية والتقنية، ووقائع المؤتمرات، وبراءات الاختراع والأطروحات.

وهو يشمل جميع مجالات أنشطة الوكالة، بما في ذلك الهندسة والتكنولوجيا النووية، والأمان النووي والوقاية من الإشعاعات، والضمانات وعدم الانتشار، وتطبيقات التقنيات النووية والنظيرية، وفيزياء الطاقة العالية والفيزياء النووية، والكيمياء النووية والكيمياء الإشعاعية، والتطبيقات النووية في مجال علوم الحياة، والجوانب القانونية والجوانب البيئية والإقتصادية الخاصة بمصادر الطاقة النووية وغير النووية.

ويُدير نظامُ إينيس موسوعة متعددة اللغات بالإسبانية والألمانية والإنكليزية والروسية والصينية والعربية والفرنسية واليابانية تُزوِّدُ بترجمات لآلاف المصطلحات التقنية التي تساعد على تصفّح هذه المجموعة والبحث فيها.

وقد أنشئ نظام إينيس في عام ١٩٧٠ بما يتماشى مع ولاية الوكالة الهادفة إلى "الحفز على تبادل المعلومات العلمية والتقنية بشأن الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية". وتُدير الوكالة هذا النظام بالتعاون مع أكثر من ١٥٠ دولة عضوا ومنظمة دولية.

ويساعد هذا النظام الدول الأعضاء في الوكالة على بناء قدراتها في مجال المعلومات النووية من خلال ما يُنَظَّم في إطاره من دورات للتعلم الإلكتروني وأحداث تدريبية. وبصفة عامة، تُعقَدُ الحلقات التدريبية الدراسية الخاصة بنظام إينيس مرة كل سنتين في فيينا، وهي تشمل جميع الجوانب المتعلّقة بعمليات نظام إينيس، بما يشمل معايير الاختيار، ووضع الخلاصات، والفهرسة الوصفية، والفهرسة، والاسترجاع والتسويق والترويج. وتقدِّم هذه الدورات تعليمات شاملة بشأن إعداد المدخلات واستخدام مستودع نظام إينيس.

ومن خلال برنامج التعاون التقني التابع للوكالة، يساعد نظام إينيس البلدان على بناء وتوسيع قدراتها في مجال المعلومات النووية، مثلاً عبر تقديم المساعدة التقنية اللازمة لتنظيم المستودعات الرقمية المؤسسية الخاصة بهذه البلدان.

للتواصل معنا

الرسالة الإخبارية