التصرف في الوقود المستهلك

إدارة الوقود المستهلك الناتج عن محطات القوى النووية حتى التخلّص منه خطوة مهمّة من دورة الوقود النووي. وفي حين تُعادُ معالجة ثلث الوقود المستهلك المتراكم على الصعيد العالمي، فإن معظمه يُخزّن إلى حين اتخاذ قرار بشأن استراتيجية نقطة النهاية إما بمعالجته أو بالتخلّص منه.

تنتهي دورة الوقود النووي بالإدارة المأمونة والآمنة والمستدامة للوقود المستهلك، ويشمل ذلك خزنه، وتلي ذلك إعادة معالجته أو إعادة تدويره أو يتم التخلّص منه نهائياً. وتساهم دورات وقود نووي مأمونة وآمنة ومقاومة للانتشار وكفؤة من الناحية الاقتصادية تُقلّل إلى أدنى حدّ من توليد النفايات ومن الآثار البيئية في استدامة الطاقة النووية.

ويشمل التصرّف في الوقود المستهلك خزنه ونقله وإعادة معالجته وإعادة تدويره أو تغليفه لأغراض التخلّص منه. وتتمثل التحديات في هذا الشأن في استبانة المسائل ذات الصلة ومعالجتها فضلاً عن الحفاظ على المرونة اللازمة لاستيعاب طائفة الخيارات المستقبلية المحتملة للتصرّف في الوقود المستهلك.

وبغية جعل دورة الوقود النووي أكثر استدامة والحد من كمية النفايات وسميّتها الإشعاعية لأغراض التخلّص منها نهائياً، يجري العمل في عدّة بلدان على تطوير تكنولوجيات ابتكارية لمعالجة الوقود المستهلك وإعادة تدوير مواده القابلة للاستخدام. وحتى الآن، فإنّ التقدم المحرز صوب إدخال مرافق التخلص الجيولوجي العميق في الخدمة بطيء رغم أنه ثمّة عدد من المشاريع التي بلغت مرحلة متقدمة من التطوير. وبالتالي، قد يتعيّن الحفاظ على نُظُم خزن الوقود المستهلك لفترات زمنية أطول، ربما لفترة تزيد عن ١٠٠ سنة.

وثمّة حاجة إلى اتباع سياسة مستقرة بشأن التصرف في الوقود المستهلك في ظل الأطر الزمنية الطويلة المتوخاة في هذا الشأن. ولا يمكن تحقيق ذلك إلاَّ من خلال مشاركة قوية من جانب متخذي القرارات، والمنظمات الحكومية، والهيئات الرقابية، والجهات المشغّلة، والمنظمات والصناعات العاملة في مجال التصرف في النفايات المشعّة.

وتحفز الوكالة على تطبيق الممارسات الجيدة وعلى تقاسم الخبرات في مجال التصرف في الوقود المستهلك. كما أنّها تزوّد الدول الأعضاء والبلدان الموقّعة على الاتفاقية المشتركة بشأن أمان التصرف في الوقود المستهلك وأمان التصرف في النفايات المشعّة بالمعلومات والإرشادات حتى تتمكّن من تحسين قدراتها على تخطيط ووضع وتنفيذ استراتيجيات مأمونة ومجدية من الناحية البيئية وذات كفاءة للتصرّف في الوقود المستهلك.

للتواصل معنا

الرسالة الإخبارية