You are here

سلسلة الأمن النووي

توفِّر سلسلة الأمان النووي الصادرة عن الوكالة توجيهات خاصة بالإجماع الدولي بشأن جميع جوانب الأمن النووي من أجل دعم الدول الأعضاء في عملها الهادف إلى الوفاء بمسؤولياتها في مجال الأمن النووي.

وتضع الوكالة سلسلة الإرشادات وتتعهدها كجزء من دورها المركزي المتمثّل في توفير الدعم والتنسيق على الصعيد الدولي فيما يتعلّق بالأمن النووي.

ويهدف الأمان النووي، شأنه في ذلك شأن الأمن النووي، إلى وقاية الناس والممتلكات والمجتمع والبيئة من التأثيرات الضارة للإشعاعات المؤيِّنة. ويعتبر العمل على التصدي للمخاطر المتأتية من الإشعاعات أثناء استخدامها بشكل عادي، ومن الحوادث المحتملة، عملاً هادفاً إلى تعزيز الأمان النووي. ويهدف العمل المضطلع به في مجال الأمن النووي إلى منع الأفعال الكيدية المنطوية على مواد مشعة، أو الموجّهة ضد المنشآت أو الأنشطة التي تستخدم فيها هذه المواد، أو الكشف عن هذه الأفعال والتصدي لها.

ويجب تأمين جميع أنواع المواد النووية أو المواد المشعّة، سواء كانت قيد الاستخدام أو الخزن أو النقل، بما أنه يمكن استخدامها لإلحاق الضرر بالمجتمع وتعطيله. وقد أدى ظهور التهديدات السيبرانية وغيرها من التكنولوجيات التي يمكن استخدامها في الهجمات أو للوقاية منها، إلى زيادة اتساع نطاق تفهّم الحاجة إلى الأمن النووي.

وقد أطلقت سلسلة الأمن النووي في عام ٢٠٠٦ كما أن الوكالة تقوم بتحديثها باستمرار بالتعاون مع خبراء من الدول الأعضاء.

وتتألف هذه السلسلة من أربع مجموعات من المنشورات وهي:

  • أساسيات الأمن النووي، وهي تحدد الهدف الأساسي والعناصر الأساسية لنظام الأمن النووي التابع للدولة.
  • التوصيات، وهي تحدد التدابير التي ينبغي للدول اتخاذها من أجل وضع نظام فعال والحفاظ عليه.
  • أدلة التنفيذ، وهي تقدّم إرشادات بشأن الكيفية التي يمكن بها للدول تنفيذ التوصيات.
  • الإرشادات التقنية، وهي تقدّم إرشادات أكثر تفصيلاً بشأن المنهجيات والتقنيات المحدَّدَة لتنفيذ التدابير الأمنية.

والمستخدمون الرئيسيون لهذه المنشورات هم الهيئات الرقابية المعنية بالأمن النووي والأمن الإشعاعي وغيرها من السلطات المختصة، من قبيل تلك العاملة في مجالات إنفاذ القانون والتحليل الجنائي، ومراقبة الحدود والجمارك، وجمع المعلومات. ومن بين المستخدمين الآخرين المنظمات الدولية ذات المسؤوليات المتعلّقة بالأمن النووي؛ والمنظمات التي تُصمّمُ وتصنع وتشغّل المرافق النووية؛ والمنظمات التي تستخدم التكنولوجيات ذات الصلة بالإشعاع.

ورغم أنّ بعض التدابير تُعزّز الأمان النووي والأمن النووي، قد تحصل حالات يمكن أن يكون فيها للتدابير الرامية إلى تعزيز الأمان تأثيرات سلبية في الأمان والعكس صحيح. وتشدِّدُ إرشادات الأمن النووي ومعايير الأمان الصادرة عن الوكالة على أنه ينبغي تنفيذ تدابير الأمان والأمن على نحو يُجنِّبُ تقويض الأمان أو الأمن.

 

للتواصل معنا

الرسالة الإخبارية